رئيس التحرير

سالم أحمد الناشي
مقالات
Responsive image
20 سبتمبر، 2022
3 تعليق

ليست كلماتٍ تُردَّد ولا شعاراتٍ تُرفَع - المواطَنَة الصالحة.. إخلاصٌ وعمل ونصحٌ صادق للوطن

حب الأوطان والسعي في كل ما يعمل على تقدمها وصلاحها دليل على سلامة الفطرة، ورجاحة العقل، ونقاء الضمير، وصفاء القلب، فكرامةُ الإنسان من كرامة وطنه، وعزته فى عزة وطنه، ورفعته فى رفعة وطنه، وهذا المعنى من معالم الإنسانية الراقية والحضارة السامية، وحب الأوطان سببٌ لعمارتها، وسلامتها من الخراب، وكان يقال: «بحب الأوطان عُمرت البلدان»، ويروى عن ابن الزبير رضي الله عنه أنه قال: «ليس الناس بشيءٍ من أقسامهم أقنع منهم بأوطانهم». وقيل: «كما أنَّ لحاضنتك حق لبنها، فلأرضك حُرمةَ وطنها».

صلاح الأوطان بصلاح العقيدة