أخبار سريعة
الأربعاء 14 ابريل 2021

أخبار » التراث تطلق حملة لمساعدة الأسر المحتاجة داخل الكويت في سداد الرسوم الدراسية لأبنائها

نسخة للطباعة

 

    ضمن مشروع صدقة السر أطلقت جمعية إحياء التراث الإسلامي حملة إنسانية خيرية تعليمية لدعم الأسر المحتاجة في سداد الرسوم الدراسية لأبنائها، وقد حرصت الجمعية من خلال هذه المشاريع ملامسة حاجة الناس ومعاناتهم، والسعي لمد يد العون لهم ومحاولة التخفيف من معاناتهم، وقد استهدفت الحملة المساعدة في سداد الرسوم الدراسية لأبناء الأسر المحتاجة داخل الكويت؛ حيث تعاني كثير من هذه الأسر عدم القدرة على سداد الرسوم الدراسية لأبنائها؛ بسبب ضعف الدخل، وكانت الحملة على مرحلتين المرحلة الأولى مساعدة 300 طالب (متوسط المساعدة للطالب الواحد 150 دينارا)، وبما يصل لـ 150 ألف دينار، أما المرحلة الثانية فستكون عامة وغير محددة بعدد معين؛ بحيث يكون كل 150 دينارا تساهم في سداد الرسوم الدراسية لطالب محتاج، أما عن طريقة تقديم المساعدات فستقدم المساعدة للطالب بشيك باسم المدرسة التي يدرس فيها الطالب، وبحسب الرسوم المتأخرة. قال رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -: «أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ...». حسنه الألباني، ولا شك أن هذا المشروع يأتي انطلاقاً من أهمية التعليم في حياتنا؛ لذا فقد حرصت الجمعية على تبني مثل هذا المشروع الذي يمثل ضرورة من ضرورات الحياة، وهو الركيزة الأساسية لأي تطور ونماء اجتماعي واقتصادي، وتزداد فرص المتعلم في كسب الرزق والحصول على الوظيفة الملائمة، فالعلم يبني المجتمعات القوية المتماسكة المكتفية ذاتياً، المعتمدة على نفسها في تعليم أبنائها للحصول على جيلٍ متعلمٍ واعٍ مثقفٍ، يستطيع التقدم بالمجتمع اقتصادياً وصناعياً وحضارياً، وبزيادة عدد المتعلمين في المجتمع تقل الجريمة والظواهر السلبية في المجتمع.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة