أخبار سريعة
الأربعاء 14 ابريل 2021

الافتتاحية » دراسة واقعية.. ونتائج مهمة

نسخة للطباعة

دراسة واقعية.. ونتائج مهمة

 

     أجرت مجلة الفرقان استبيانا حول تأثير أزمة كورونا على المصلين في المساجد، وخلصت إلى نتائج مهمة حول تلك الأزمة ومدى تأثيرها على الأئمة، وقد بين المشاركين الكرام في الاستبانة كيف أن تلك الجائحة الكبيرة قد تم تخطيها والإحاطة بها من خلال تطبيق بعض الأحكام الشرعية التي جاءت بها شريعتنا الغراء، وتعلّم الناس بأن هنالك أمورا كثيرة قد أدت إلى التيسير عليهم في كثير من العبادات ولا سيما في الصلاة.

لقد كان تأقلم الناس مع التغيرات التي فرضها الواقع، واستلزمها أساليب التعامل مع حاجات الناس ومتطلبات الشرع الحنيف، كان ذلك التأقلم سريعا ومما تطلبه حاجة الناس مثل قواعد الشرع الحنيف:

     (كلما ضاق الأمر اتسع) و(الضرورات تبيح المحظورات)، لذلك لم يجد الناس بأسا من اتباع قواعد الشرع الحنيف، وتطبيق تلك القواعد على كل ما يختص بصلواتهم وعبادتهم، وقد تعلم الناس من تلك النوازل الكثير من الدروس، وتمكنوا من عبادة الله -تعالى- في تلك الظروف الصعبة بسهولة، وهذه من محاسن شريعتنا الإسلامية.

     حتى ما فرضته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية من ضوابط قيدت بها أحوال المصلين كان لمصلحة الجميع، واضطر الناس للتقيد بها لأن من المصلحة فعل ذلك، وسارت الحياة طبيعية مع تلك القيود؛ حيث أدرك الجميع بأن ذلك من مصلحة الناس وأن فيه الفائدة للجميع.

نسأل الله -تعالى- الرحمة لمن توفوا خلال تلك الجائحة، وأن يلهم الجميع التوبة والصبر على البلوى، ونسأله -سبحانه- أن يزيل عنا تلك الغمة ويردنا إلى دينه ردًا جميلًا.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة